قياس مؤشرات مستوى المعيشة في البصرة لعام 2007

Authors

  • ندوة هلال جودة

DOI:

https://doi.org/10.36325/ghjec.v5i14.5868

Abstract

اعتبر الاقتصادي جيرمي بنثام المؤسس الحقيقي للإطار ألمفاهيمي الحديث للمنفعة والرفاه بالمعنى الغربي المتداول ضمن هذا الإطار تطورت مفاهيم المنفعة ( الكلية ، المتوسطة ، والحدية ) المشتقة من الاستمتاع بالسلع والخدمات غيرها من التطبيقات ولكن ظلت الأزمة في علم الرفاه الحديث تدور حول أسلوب قياسي للمنفعة الفردية والذاتية ثم جاءت عمليات التنمية الاقتصادية والاجتماعية لتعكس نفسها في شكل زيادة الرفاه الاجتماعي للإنسان في المجتمعات التي تتم فيها التنمية.

ثم تطور الأسلوب ليشمل مؤشرات مستوى المعيشة التي تعكس جوانب متعددة وليس الدخل فقط فمن المعروف إن مسوح ميزانية الأسرة (خاصة إنفاق واستهلاك الأسرة )، تمثل الأداة الأساسية التي تستخدمها الأجهزة الإحصائية في التعرف على مكونات مستويات المعيشة وطرق قياسها من خلال عرض مؤشرات تفصيلية تبنى عليها لفهم معطيات الواقع المعيشي للمجتمع واحتياجاته ومن اجل وضع رؤية واضحة عن احتياجات الأسرة كما أن مسوح ميزانية الأسرة الأداة التي يمكن من خلالها معرفة الظروف المعيشية السائدة وخاصة بيانات الاستهلاك والفقر.

Downloads

Download data is not yet available.

Downloads

Published

2014-02-04

How to Cite

جودة ن. ه. (2014) “قياس مؤشرات مستوى المعيشة في البصرة لعام 2007”, Al-Ghary Journal of Economic and Administrative Sciences, 5(14). doi: 10.36325/ghjec.v5i14.5868.